مقالات

تقويم تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها

د. نصرالدين إدريس جوهر

(جامعة سونن أمبيل الإسلامية الحكومية – إندونيسيا)

 

 

1.    مفهوم التقويم:

يقصد بالتقويم "مجموع الإجراءات التي يتم بواسطتها جمع بيانات خاصة بفرد أو بمشروع أو بظاهرة ودراسة هذه البيانات بأسلوب علمي للتأكد من مدى تحقيق أهداف محدودة سلفا من أجل اتخاذ قرارات معينة".

2.    معايير التقويم:

والتقويم في ضوء المفهوم السابق له معايير معينة. وفيما يلي بعض معايير التقويم في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها:

أ‌.   ارتباط التقويم بأهداف المنهج: ينبغي أن يعتمد التقويم على تحليل موضوعي لمنهج اللغة العربية، سواء من حيث الأهداف العامة أو الخاصة أو من حيث الموضوعات الرئيسة والفرعية.

ب‌. شمولية عملية التقويم: تعليم اللغة العربية لا يستهدف تزويد الطلاب بمجموعة من الحقائق اللغوية أو الأدبية فقط، وإنما يستهدف فوق ذلك تحقيق النمو الشامل المتكامل للطالب عقليا ووجدانيا ومهاريا.

ت‌.  استمرارية التقويم: التقويم عملية تسبق العملية التعليمية وتلزمها وتتابعها.

ث‌.  إنسانية التقويم: التقويم الجيد يقوم على أساس احترام شخصية المعلم والطالب إذ كل منهما شريك في العملية التعليمية.

ج‌.    علمية التقويم: إن التقويم الجيد هو الذى يلتزم أسلوبه وأدواته بخطوات الأسلوب العلمي والأسس العلمية.

ح‌.    اقتصادية التقويم: إن التقويم الجيد أيضا هو الذى يساعد على اقتصاد الجهد والوقت والمال في إعداده وتطبيقه.

3.    الاختبارات اللغوية

تعد الاختبارات اللغوية من أهم أدوات تقويم الطلاب في مجال تعليم اللغة العربية إذ يمكن بواسطتها تحديد مستوى الطلاب في المهارات اللغوية وتقدمهم فيها.  

أ. مواصفات الاختبارات الجيدة:

إن الاختبارات اللغوية الجيدة هي التي تتصف بما يلي:

1.  الصدق (Validity): ويقصد به أن الاختبار يقيس ما وضع لقياسه. فاختبار النحو الذى يمتلىء بكلمات صعبة تتطلب فهم الطلاب لها لا يعتبر اختبارًا صادقًا، لأنه يقيس تعرف المفردات إلى جانب القواعد النحوية.

2.  الثبات (Reliability): ويقصد به أن الاختبار يعطي نفس النتائج لنفس المجموعة من الأفراد  إذا ما طبق في نفس الظروف، وبعد مسافة قصيرة.

3.  الموضوعية (Objectivity): ويقصد بها عدم تأثير شخصية المصحح على وضع أو تقدير علامات الطلاب في الاختبار.

4.  العملية (Practicality): ويقصد بها أن الاختبار لا يتطلب من المعلم جهدا كبيرا سواء في وضعه أو تطبيقه أو تصحيحه.

5.  التمييز (Discrimination): ويقصد به أن الاختبار يستطيع أن يبرز الفروق بين الطلاب.

2.  أنواع الاختبارات اللغوية:

أ. اختبارات مهارة الاستماع:

1.    اختبار تمييز الأصوات

مثال: يستمع التلميذ إلى الكلمات: (أ) جَمَل (ب) جُمل (ج) جَمَل، ثم يطلب منه أن يحدد ما إذا كانت الكلمات الثلاث متشابهة أم هناك كلمة تختلف عن الكلمتين الأخريين.

2.  اختبار الحركة الجسمية (Body movement test)

مثال: يطلب المدرس من أحد التلاميذ رفع يده اليمنى، فإذا قام التلميذ بتنفيذ الأمر فقد فهم السؤال.

3.  اختبارات الرسم (Drawing Test)

مثال: يطلب من التلميذ رسم دائرة زرقاء إذا كان اسمه مبدوءا بحرف متحرك، ورسم داءرة حمراء إذا كان اسمه مبدوءا بحرف ساكن.

4.  اختبار الصور (Picture test)

مثال: تعرض على التلميذ صورة  ويسمع بعدها عبارة، ويطلب منه تحديد ما إذا كانت العبارة تنطبق على الصورة أم لا.

5.  اختبار المحادثة (Conversation type test)

مثال: يستمع التلميذ إلى هذه المحادثة القصيرة

"ما ثمن هذا المسجل؟"

"خمسة دولارات"

"حسنا سوف أشتريه"

ثم يطلب من التلميذ تحديد المكان الذى حدثت فيه المحادثة: (أ) في المتجر (ب) في المدرسة (ج) في المطعم (د) في البنك.

6.  فهم القطع (Passage comprehension)

مثال:  يستمع التلميذ إلى الحوار التالي:

أمجد      : "آه يا على يجب أن اذهب لشراء بعض الأشياء هذا الصباح".

علي       : "ومتى تعود"؟.

أمجد      : "حوالي الساعة الثانية عشرة ونصف".

علي       : " هذا يعنى أن الساعة ستكون حوالي الواحدة".

أمجد      : " ذلك لأنى سأذهب إلى خمسة أقسام مختلفة".

ثم يأتى السؤال: من الذى سيذهب لشراء الأشياء؟.

(أ‌)    على  (ب) أمجد  (ج) كلاهما.

ب. اختبارات مهارة الكلام:

1. اختبار النطق (Pronunciation test):

    ويهدف هذا الاختبار إلى قياس قدرة الطلاب على نطق الأصوات العربية نطقا سليما. ويتم ذلك من خلال عدة أساليب منها: أن يشرح المدرس موقفا ثم يطلب من التلميذ إعادة الشرح، أو أن يطلب من التلميذ قراءة نص أو حوار تعلمه بصوت مسموع.

2. المنبهات المرئية (Visual Cues):

كأن تعرض على التلاميذ ساعة كبيرة ويطلب منهم تحديد الوقت الذى تشير إليه الساعة. أو تكتب بعض الأرقام ويطلب من التلاميذ قراءتها بصوت عال.

3. المقابلة الشخصية (Interview):

كأن يجرى المعلم المقابلة مع أحد التلاميذ ويسأله عن أسئلة يرد عليها، أو يعطيه معلومات يعلق عليها.

ت.  اختبارات مهارة القراءة:

1. التعرف على المفردات (Word Recognation):

مثال: من الذي استقبلك في المطار؟

مصدر الفعل "استقبل" هو:

(أ) استقبال                (ب) مستقبل

(ج) قبل           (د) يستقبل

2.  تخمين المعنى:

مثال: حدد الجملة التي تحدد معنى الكلمة التي تحتها خط. (لدينا اريال هوائى فوق سطح المنزل، وشجرة فاكهة وشجرة تسمى استريا تطلان على شباك النافذة)

استريا هي:

(أ‌)          نوع من النبات       (ب) نوع من الطيور    (ج) نوع من الأشجار

4.    التعرف على العناصر المفتاحية:

كأن تعرض على التلميذ بعض الجمل ويطلب منه وضع خط تحت المبتدأ أو الخبر أو العناصر الأخرى من الجمل.

5.    التعرف على الضمائر والأسماء التي تعود عليها:

كأن تعرض على التلميذ بعض الجمل ويطلب منه إيجاد الأسماء التي تعود إليها الضمائر التي تحتها خط.

6.      القشط (Skimming):

كأن تعرض على التلميذ فقرة من النص المقروء ثم يطلب منه استخراج النقاط المهمة.

7.    فهم القطعة:

كأن تعرض على التلميذ فقرة من النص المقروء ثم تعرض عليه بعد ذلك عدة أسئلة يمكن أن يجد الإجابة عليها في الفقرة.

ث. اختبارات مهارة الكتابة

1. اختبار النسخ (Copying test):

فيعرض على التلميذ قطعة من النص المكتوب أو فقرة معينة منه ثم يطلب منه نسخ القطعة أو الفقرة بخط يده.

2.      اختبارات الهجاء (Spelling test):

في هذا الاختبار يقرأ المدرس الكلمات أو العبارات ثم يطلب من التلاميذ أن يكتبوها.

3.    اختبار بناء الجملة:

وفي هذا الاختبار يطلب من التلميذ بناء جملة من عدة أجزاء مثل الفعل، والفاعل، والضمير، والصفة، والظرف.

4.    اختبار ربط الجمل:

في هذا الاختبار يعطى التلميذ جملتين أو أكثر ثم يطلب منه ربط هذه الجمل مستخدما حروف العطف والأسماء الموصولة.

5.      التعبيير التحريري المقيد (Controlled composition):

في هذا الاختبار يطلب من التلميذ أن يكتب حوارًا أو فقرات كاملة وفقا لإرشادات أو تعليمات محددة، مثل: استخدام مفردات معينة، أو تراكيب معينة.

6.    التعبيير التحريري الموجه (Guided composition)

في هذا الاختبار يطلب من التلميذ كتابة النصوص وفقا للأشكال المحددة مثل: الحوار، أو المذكرات، أو الخطابات الشخصية، أو خطابات الطلب.

7.      التعبير التحريري الحر (Free composition):

في هذا الاختبار يطلب من التلميذ كتابة حول أي موضوع يثير أهتمامه. والمدرس في هذا النوع من الاختبارات يقدم التوجيه للتلميذ أثناء الاختيار للتعبير عن نفسه وليس نحو ما سوف يكتبه.

 

_____________

المراجع

رشدي أحمد طعيمة، تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها: مناهجه وأساليبه، منشورات المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة-إيسيسكو، الرباط، 1989م

Share

التعليقات   

 
0 # عبده علي البحري 2016-04-26 06:57
اشكركم علي المقال واتمني ان تتعاونوا معي بامدادي باي بحوث اومقالات عن تقويم مناهج اللغة العربية للناطقين بغيرها حيث وانا احضر درجة الماجستير ورسالتي عن تقويم مناهج اللغة العربية للناطقين بغيرها وجزاكم الله خير الجزاء ولمن يريد التعاون معي هذا
رد | رد مع اقتباس | اقتباس
 
 
0 # ثني المنجي 2013-12-30 08:01
أطلعت على موقع ملتقى عشاق اللغة العربية هذا, فهو من المواقع الجميلة والطيبة واشكر كل القائمين عليه وعلى حهودهم في تعليم ونشر اللغة العربية وأدعو الله تعالى أن يبارك جهودكم وأن يوفقكم لما يحب ويرضى .
فهو موقع ثري لكل مهتم باللغة العربية سواء من العرب والمسلمين المحبين للغة العربية ...
شكرآ لكم وبارك الله فيكم.
رد | رد مع اقتباس | اقتباس
 
 
0 # نصرالدين 2013-12-31 14:24
نشكرك على اطلاعكم وتقديركم. كل هذا دعم معنوي يقودنا نحو التقدم ويشجعنا على بذل مزيد من الجهود في سبيل لغة الضاد. يوفقنا الله جميعا....
رد | رد مع اقتباس | اقتباس
 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

Penghargaan / جائزة

المدونة / Tulisan Blog

كتاب جديد / Buku Baru

حكمة / Hikmah

آخر تعليقات / Latest Comments

زوار / Pengunjung